Skip To Content

الأخبار

طور مستشفى جامعة سيول الوطنية طريقة مبتكرة من الآثار الجانبية لجراحة سرطان البروستاتا، بما في ذلك ضعف الانتصاب

Hit : 317 Date : 2020-01-20

external_imageexternal_image


أعلن فريق الباحثين في قسم علم أمراض المسالك البولية التابع لمستشفى جامعة سيول الوطنية أنه طور طريقة جديدة للتحفيز الكهربائي المباشر للأعصاب الكهفية وإجراء التخطيط الكهربائي في الجسم الكهفي للقضيب من خلال بحث متعدد التخصصات، بما فيها أقسام العلاج الطبيعي والأعصاب والتخدير وطب الألم. وينشأ الباحثون بروتوكولاً جديداً باتستعمال هذه التقنية المتطوة لأول مرة في كل أنحاء العالم.

 

وأجرى تجارب سريرية أولى في المرحلة الأولى والثانية والبشرية في لأول مرة في العالم وطبق هذا البروتوكول لعملية جراحية روبوتية لاستئصال البروستاتا عليها.

ونتيجةً لذلك أثبت أن طريقة العملية الجديدة لا تؤدي إلى الآثار الجانبية على المريض وأظهر نتائج تخطيط كهربائي في الجسم الكهفي للقضيب قبل إزالية البروستاتا وجود علاقة معنوية مع انتصاب المريض قبل العملية.

وأجرى مراقبة حالة المرضى من يخضعون العملية الجراحية خلال سنة كاملة  وظهر وجود علاقة معنوية لاستعادة الانتصاب بعد العملية الجراحية وأثبت أن هذه الطريقة هي طريقة مفيدة لمراقبة العصب أثناء العملية.

يُعترف نتيجة البحث تميزها وابتكارها ونُشر في مجلة "يوروبيان يورولوجي"(European Urology) عبر الإنترنت، وهي تُعتبر أفضل مجلة في طب الجهاز البولي ومن بين أفضل المجلات الطبية في العالم.


Full Menu

전체 검색

전체 검색